من المفاهيم الخاطئة أن القطط المنزلية لاتحتاج للذهاب إلي طبيب بيطري، في حين أنه من الصحيح أن أمراض القطط المعدية، تنتقل عن طريق الاتصال بالحيوانات في العالم الخارجي، إلا أن هناك العديد من الأسباب التي تجعل زيارة مستشفى بيطري أو عيادة بيطرية، بصورة منتظمة؛ بهدف الحصول على تطعيمات القطط؛ أمرًا ضروريًا للحفاظ على صحتها، وخلال هذا المقال Vetwork سيُبين لماذا يجب عرض القطط على طبيب بيطري.

لعملائنا في مصر يمكن الاتصال على الرقم 01222203028.و لعملائنا في المملكة العربية السعودية يمكن الإتصال على الرقم 966115207531+ و عملائنا في الامارات يمكن الاتصال على الرقم 97145868783+ لحجز خدمة الزيارة المنزلية و طلب دكتور بيطري منزلي أو عيادة بيطرية 24 ساعة للقطط والكلاب كما توفر Vetwork خدمات الحموم، والنظافة الشخصية، والتدريب، وتعديل السلوك، وقص الشعر، والأظافر، والتطعيمات الدورية للقطط والكلاب ونظام المتابعة الشهرية واستخراج رخص الكلاب وطلب جميع انواع الدراي فود.

 لماذا يجب عرض القطط على طبيب بيطري ؟

يُمكن أن تُصاب القطط في الأماكن المغلقة، بالعديد من الأمراض والظروف التي لاعلاقة بها بالعالم الخارجي، مثل مشاكل الوزن والهرمونات والحالات الوراثية والأورام، وغيرها من الأمراض التي قد تستدعي نقلّها إلي مستشفى بيطري 24 ساعة، في حالة ما كانت حالتها تدعو لذلك، ولتجنب الوصول لتلك المرحلة، يُنصح بعرّضها على طبيب بيطري متخصص، بشكل دوري، لفحصها.

على الرغم من عدم احتكاك القطط المنزلية بالعالم الخارجي، إلا أنه في حالة ما تعرّضت لأي حيوانات أليفة أخرى، كالكلب الذي تعيش برفقته في المنزل، أو أي حيوان أليف آخر قد يأتي برفقة صاحبه، أو القوارض التي تتجول في الفناء الخلفي، أو أفراد الأسرة الذين قد يجلبون عن غير عمد، بعض الأخطار من الخارج، تُصبح عُرضة لالتقاط العدوى، في حالة عدم حصولها، على تطعيمات منتظمة.

 لماذا يجب عرض القطط علي طبيب بيطري ؟

كم مرة تحتاج القطط لرؤية الطبيب البيطري؟

يجب أن تذهب القطط المنزلية، لرؤية الطبيب مرة واحدة سنويًا، كحد أدنى، لأنها تحتاج للحصول على لقاحات، وفحوصات سنوية، إذ تتقدم الحيوانات الأليفة في العُمر، بمعدل أسرع بكثير من البشر، وبالتالي تتغير صحتهم كثيرًا في غضون عام واحد فقط، لذا يُوصي دائمًا الأطباء البيطريون بإجراء فحص طبي، داخل عيادة بيطرية، للقطط كبيرة السن أي التي تجاوز عُمرها التسعة أعوام، كل ستة أشهر.

أهمية تحصينات القطط

تتمتع القطط، بغريزة طبيعية، لإخفاء أي علامات ضعف، مما يُساعدها على العيش في البرية، إذ تمنعها أن تكون أهدافًا سهلة للحيوانات المفترسة، إلا أن براعتهم في إخفاء المشكلات، تعود عليهم بالضرر، فبحلول الوقت الذي تظهر عليهم فيه أي أعراض؛ من المحتمل أن تكون المشكلة قد أصبحت خطرة بالفعل.

تعمل تحصينات القطط على حمايتها من الأمراض الخطيرة أو المهددة للحياة، إذ يُعد التطعيم جزءً هامًا من برنامج الرعاية الصحية الوقائية المناسب، وعادةً ما يتم إعطاء اللقاح تحت الجلد، وببعض الأحيان يؤخذ على شكل قطرات في العين أو الأنف، فهو مستحضر يتم تحضيره، للحماية من مرض مُحدد، عن طريق تحفيز الاستجابة المناعية التي ستحمي قطتك، إذا تعرّضت لاحقًا للعدوى.

أهمية تحصينات القطط لدي طبيب بيطري

ماذا يحدث أثناء الزيارة البيطرية لقطتك؟

بعد الاطلاع على دليل العيادات البيطرية، لتحديد الموعد المناسب، من أجل الزيارة البيطرية لقطتك، يتم عمل الآتي.

  1. الاختبار الروتيني، إذ يتم عمل فحص مباشر، لتحديد أي علامات للألم أو المرض أو التشوهات، من أجل اكتشاف المشكلة ومعالجتها مبكرًا، لتحسين النتيجة.
  2. التطعيمات، والتي تحمي القطط من الأمراض المعدية التي يُمكن الوقاية منها، ويتم تحديدها تبعًا لعُمر القطة، ونمط حياتها، ومدى تعرّضها للمخاطر.
  3. الوقاية من الطفيليات، حيثُ يتم فحص القطة، بحثًا عن الطفيليات الخارجية مثل القراد والبراغيث وعث الأذن عند الضرورة، كما تؤخذ عينة من البراز، لاستبعاد الطفيليات الداخلية، مثل الديدان الخطافية والاسطوانية والشريطية وكذلك الكوكسيديا، وبناءً على، احتياجات القطط الفردية ونمط حياتها، يتم التوصية بمنتجات الوقاية من الطفيليات.
  4. اختبار الدم، وذلك وفقًا لعُمر قطتك، وحالتها الصحية، بهدف كشف الأمراض، مثل فرط نشاط الغدة الدرقية ومرض السكري وأمراض الكلى، حتى قبل ظهور العلامات، ومن المُرجح التوصية بعمل اختبارات الدم، للقطط التي تجاوزت 11 عامًا، بمعدل مرة واحدة، كل 6 أشهر.
  5. فحص الأسنان وتنظيفها، تحمي فحوصات وتنظيفات الأسنان الروتينية القطط، من أمراض دواعم الأسنان، والتي يُمكن أن تؤثر على التغذية السليمة لها، كما قد تُصاب الأسنان بالتهابات تؤدي بدورها إلي، مجموعة من المشاكل الصحية.

ماذا يحدث أثناء زيارة القطط لأي طبيب بيطري

نصائح للتعامل مع القطط التي تكره زيارة أي طبيب بيطري

تشعر العديد من القطط بالضغط الشديد عند ذهابها لعيادة أو صيدلية بيطرية، لذا يُنصح بالآتي.

  • تأكد من استخدام روائح مألوفة ومطمئنة للقطط.
  • ضع الفراش الذي عادةً ما تنام عليه القطة، أو تلتف فوقه بالمنزل، داخل الحامل.
  • ضع أيضًا قطعة ملابس تخص الشخص المُفضل لدى القطة في الناقل.
  • امسح بقطعة قماش ناعمة حول وجه القطة، لالتقاط رائحتها وافركها حول الحامل، خاصةً بالزوايا.
  • استخدم رائحة قطط صناعية مُهدئة أو فرمون، والذي يُمكن الحصول عليه من الطبيب البيطري.

نصائح للتعامل مع القطط التي تكره الزيارات البيطرية