تشتهر الديناصورات بأنها أضخم الزواحف البرية، التي عاشت على سطح الأرض منذ حوالي 190 مليون سنة، وبالرغم من ضخامة احجامها و قوتها الفتاكة الا انها انقرضت فجأة، ولم يستطع العلم الحديث تفسير سبب انقراضها حتى الآن، وفيما يلي يعرض لكم موقع Vetwork أشهر أنواع الديناصورات وصورها.

ما هي أنواع الديناصورات ؟

  • ديناصور البراكيوسورس
  • ديناصور ديبلودوكس
  • ديناصور تيرانوصور
  • ديناصور الوسورات
  • ديناصور تريسيرا توبس

1- ديناصور البراكيوسورس

ديناصور البراكيوسورس

يعتبر البراكيوسورس واحد من أنواع الديناصورات التي تعيش في البحيرات والأنهار الضحلة والعميقة، بسبب ضخامة حجمه، وعجزه عن حمل وزنه فوق اليابسة، لأن وزنه يتراوح بين 40-50 طن، و يتميز البراكيوسورس بقدرته على السباحة في المياه العميقة، حيث يمكنه رفع رأسه مسافة 13 متر فوق الماء ليتنفس.

2- ديناصور ديبلودوكس

ديناصور ديبلودوكس

يصنف ديناصور ديبلودوكس ضمن الديناصورات الضخمة، التي تتمتع برقبة و ذيل طويلين، ويصل طول ديناصور الديبلودوكس بالكامل الى 28 متر.

3- ديناصور تيرانوصور

ديناصور تيرانوصور

يعد ديناصور التيرانوصور واحد من أخطر الديناصورات آكلة للحوم، وهو واحد من الديناصورات الضخمة، و يزيد طوله عن 16 متر، ويختلف شكله عن الكثير من الديناصورات، لأنه يمتلك رأس ضخمها طولها متر، كما ان اطرافه الامامية قصيرة جدا، ويحتوي كلا منهم على اصبعين.

4- ديناصور الوسورات

ديناصور الوسورات

يعتبر الوسورات واحد من أنواع الديناصورات قريبة الشبه من التيرانوصور، وهو ايضا من الديناصورات الضخمة آكلة اللحوم، ويمتلك رأس كبير ضخم،  و طوله يصل الى 11 متر.

5- ديناصور تريسيرا توبس

ديناصور تريسيرا توبس

يمتلك ديناصور تريسيرا توبس ثلاث قرون حادة وقوية و طوق عظمي يشبه الدرع على رأسه، و يتميز ديناصور تريسيرا توبس بجسمه الضخم المدرع، كما انه اقصر طولا من انواع الديناصورات السابقة.

أين كانت تعيش الديناصورات ؟

لا توجد منطقة محددة كانت تعيش فيها الديناصورات ويرجع السبب في هذا الانتشار إلى أن يابسة الأرض في العصور القديمة كانت كلها مكونة من قارة واحدة والتي عرفت باسم قارة بانجيا، مما ساعد الديناصورات على التحرك بحرية كبيرة في أنحاء اليابسة كاملة بدون وجود حواجز من البحار أو المحيطات. وقد عثر على مستحاثات موجودة في أمريكا الجنوبية من نوع الإيورابتور والهيريراصور، وهذان النوعان هما أول أنواع الديناصورات التي عرفت، إذ يعتقد العلماء أن أمريكا الجنوبية هي الموطن الأول للديناصورات، ثم بعد ذلك انتشرت الديناصورات في كل أنحاء اليابسة.