الشجاعة من الصفات الفطرية التي تتوارثها الكلاب، فالكلاب من الحيوانات التي دائمًا ما تُوكل إليها مهمة الحراسة؛ إلا أن هناك بعض الكلاب التي تُعاني من مشكلة الخوف، والخوف عند الكلاب؛ له أسباب متعددة؛ ولكي يتم معالجة شعور الخوف لدى الكلب، والتخلص منه؛ فيجب علينا معرفة أسباب الخوف عند الكلاب؛ لكي نتمكن من تحديد تلك الأسباب وعلاجها بشكل صحيح، أو تجنبها على أقل تقدير؛ لذا فإن Vetwork سيرصد لكم خلال هذا المقال أهم أسباب الخوف عند الكلاب وطرق علاجه.

لعملائنا في مصر يمكن الاتصال على الرقم 01222203028.و لعملائنا في المملكة العربية السعودية يمكن الإتصال على الرقم 966115207531+ و عملائنا في الامارات يمكن الاتصال على الرقم 97145868783+ لحجز خدمة الزيارة المنزلية و طلب دكتور بيطري منزلي أو عيادة بيطرية متنقلة 24 ساعة للقطط والكلاب كما توفر Vetwork خدمات الحموم، والنظافة الشخصية، والتدريب، وتعديل السلوك، وقص الشعر، والأظافر، والتطعيمات الدورية للقطط والكلاب ونظام المتابعة الشهرية واستخراج رخص الكلاب وطلب جميع انواع الدراي فود.

أسباب الخوف عند الكلاب وطرق علاجه

  • انعدام التنشئة الإجتماعية والخوف المرضي.
  • الخبرات السلبية.
  • أسباب وعوامل وراثية.

أسباب الخوف عند الكلاب

1-انعدام التنشئة الإجتماعية والخوف المرضي

عدم التنشئة الإجتماعية بشكل جيد منذ الصغر هي من أكثر أسباب الخوف عند الكلاب انتشارًا؛ فالكلاب من عُمر 8 إلي 16 أسبوعًا تحتاج إلي أن تتعرض لتجارب، ومواقف جديدة، أما الكلاب التي يتم حبسها في المنزل؛ وعدم منحها وقتًا كافيًا للتواصل الإجتماعي مع البشر، أو الخروج للتمشية؛ تُصبح أكثر عُرضه لمشاعر الخوف؛ فيحدث أن تخاف تلك الكلاب من مقابلة الغرباء، أو ركوب السيارات، أو حتى صعود، ونزول الدرج خوفًا مرضيًا.

طرق علاج الخوف عند الكلاب

2-الخبرات السلبية

تعرض الكلب الصغير أو الجرو لموقف سيء في سن صغير؛ قد يُشكل لديه خبرة سيئة؛ تظل تُرافقه بقية عمره؛ وهناك موقف شهير لأحد الكلاب التي تركها صاحبها بمفردها في المنزل، وقد أتى بعض العمال لتصليح شيءٍ ما، وقد قاموا بإصدار ضجيج عالٍ مما أصاب الكلب الصغير بنوبة من الذعر الشديد؛ وأصبح الكلب كلما سمع صوتًا عاليًا سواء كان صوت الرعد، أو بوق السيارة؛ يجري ليختبأ؛ حيث تتمتع الكلاب بقدرة على الربط بين الحدث، والصوت؛ فكلما سمع الكلب نفس الصوت؛ سيستعيد ذكريات تجربته السيئة، ويشعر بالإنزعاج.

وقد تتعرض بعض الكلاب أيضًا في سن صغير؛ إلي موقف سيء مع الأطفال؛ فقد يقوم أحدهم بجذب ذيله على سبيل المثال؛ فمن المتوقع عند نمو هذا الكلب؛ أن يشعر بالإنزعاج كلما اقترب منه أحد الأطفال؛ بل إنه قد يهاجمه في محاولة منه لحماية نفسه.

3-أسباب وعوامل وراثية

عادةً ما يرث الكلب الصغير لون الفراء، وحجم جسمه، وكافة مواصفاته الشكلية من والديه؛ كذلك فهو يرث سمات شخصيته؛ فهناك أنواع معينة من الكلاب لديها استعداد وراثي للخوف؛ حيث أن هناك أنواع معينة من الكلاب تتمتع بنسبة شجاعة أقل من غيرها.

الخوف عند الكلاب

طرق العلاج

  • هناك إمكانية لعلاج الكلاب التي لم تنشأ اجتماعيًا بشكل سوي؛ من خلال تعريضها لتلك التجارب الجديدة بشكل تدريجي، كما يجب أن يتم مكافأة الكلاب عند الإستجابة؛ من أجل تحفيزها؛ فتلك الخطوات من الممكن أن تقضي على الخوف؛ أو تُقلل من نسبة تواجده على أقل تقدير.
  • في حالة ما إذا كان خوف الكلب يعود لأسباب وراثية؛ فإن المُربي قد يواجه بعض الصعوبة للتخلص من هذا الخوف؛ لذا فيُفضل في تلك الحالة التوجه لاستشارة طبيب بيطري مُختص بسلوك الكلاب.
  • يجب عليك تجنب ترك الجرو الصغير بمفرده في المنزل؛ لأن الكلاب في هذا العمر تكون شديدة التأثر تجاه أي صوتٍ عالٍ، أو أي حركة غريبة؛ مما قد يتسبب بإصابتها بالخوف المرضي.